بلدية الطيبة: الفوز بـ 15 مليون شاقل لبناء المركز التكنولوجي الأول في المجتمع العربي

بلدية الطيبة: الفوز بـ 15 مليون شاقل لبناء المركز التكنولوجي الأول في المجتمع العربي
اِستمرارا لمساعيها الرامية إلى تعزيز مكانة التربية والتعليم في المدينة، وبعد تمكنها من اِحداث ثورة في مدارس الطيبة ورفع نسبة الحاصلين على شهادة "البجروت"

 

 وخطتها التي تهدف إلى فتح المجال أمام طلاب المدينة للإنكشاف على مجالات تعليمية عديدة، تلقت اِدارة البلدية ردا يتضح من خلاله أن مدينة الطيبة تفوز بالمناقصة القطرية التي أعلنت عنها وزارة التربية والتعليم لبناء المركز التكنولوجي الأول في المجتمع العربي بتكلفة 15 مليون شاقل ليخدم المركز المدينة والمنطقة بأكملها، ومع اِنهاء أعمال اِقامة المركز حتى عام 2020 تكون المدينة قد تحولت إلى عاصمة حقيقية في المثلث والمجمتع العربي بعد أن تمكنت إدارة البلدية من جلب مؤسسات حكومية ومراكز رسمية عديدة تُقدم خدمات كثيرة. 

"الطيبة في طريقها لاقتحام مجال التقنية الحديثة "الهاتيك"

رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع منصور مصاروة الذي تلقى الرد الايجابي من وزارة التربية والتعليم، أعرب عن سعادته وأكد أن الطيبة في طريقها الصحيح نحو اِقتحام مجال الهايتك:
"فخورون بما نقوم به وبالإنجازات التي تُغطي عين الشمس والتي تُشكل واقعا ملموسا. عملنا وما زلنا من أجل تطوير وتعزيز مكانة التربية والتعليم ودفع كل ما يخدم هذا الهدف، سنواصل جهودنا بكل قوة لتعزيز مجال التقنية الحديثة الهاتيك في المدينة". 

بقي أن نُشير إلى أنه يوجد مركزين من هذا القبيل في البلاد، في حيفا ومنطقة بئر سبع، وها هو المركز الأول في المجتمع العربي سيكون في مدينة الطيبة.